العراق

مصدر برلماني: حكومة الكاظمي ستطبع العملة لدفع رواتب الموظفين

أكد مصدر برلماني، الخميس، أن حكومة رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي سوف تتجه إلى طباعة عملة محلية جديدة من اجل دفع رواتب الموظفين.

واوضح المصدر لـ”عين العراق نيوز”، ان “هذا الإجراء هو أحد الحلول لتجاوز هذه الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد فلابد من إيجاد حلول غير ضارة للأجيال القادمة مثل الاستعانة بالاحتياط النقدي أو الاحتياط من الذهب في البنك المركزي”.

واشار الى أننا، ” نتوقع بعد تطبيق هذا الاجراء انخفاضا في سعر صرف الدينار العراقي مقابل الدولار”، مؤكداً بان “ذلك سيكون له تأثير إيجابي على تفعيل الصناعة في العراق وعدم اللجوء إلى الأسواق العالمية أو الإقليمية التي توفر بضائع للعراق بأسعار منخفضة بسبب ارتفاع سعر صرف الدينار مقارنة بسعر العملات في تركيا وإيران وغيرها”.

وكان المستشار المالي لرئيس الوزراء مظهر محمد صالح قد حدد، امس الأربعاء، جهات صرف القروض التي تعتزم الحكومة طلبها من الداخل والخارج.

وقال صالح في تصريح صحفي، إن “الحكومة قدمت مشروع قانون الى البرلمان من أجل تخويلها في الاقتراض من مصادر التمويل الداخلية والخارجية، بغية سد العجز وتعزيز السيولة المالية العامة عند الضرورة”.

وبين، أن “الاقتراض جاء بسبب العسرة المالية التي تمر بها البلاد، وبغية سد فجوة العجز في الإيرادات إزاء نفقات ثابتة ولاسيما في الموازنة التشغيلية”.

وأضاف، أن “الغطاء القانوني لم يوفر للحكومة الاقتراض الداخلي والخارجي، بسبب عدم صدور قانون الموازنة العامة الاتحادية للعام 2020”.

وأشار الى أن “القروض الداخلية أو الخارجية ستدرج في حال حصول تشريع لموازنة العام 2020 أو بديلها الحساب الختامي في نهاية السنة المالية (كواقع حال)”.

وأوضح صالح، أن “القروض الخارجية ستذهب باتجاه دعم المشاريع الاستثمارية واستكمال المتوقفة منها والحاجة الماسة لانطلاقها، فيما ستخصص القروض الداخلية باتجاه الموازنة التشغيلية في احتياجات الحكومة من تأمين الرواتب وغيرها”.

يذكر ان مجلس الوزراء العراقي، قد وافق على مشروع قانون الاقتراض المحلي والخارجي لتمويل العجز المالي لعام 2020 وإحالته الى مجلس النواب استنادا لأحكام المواد الدستورية.

السابق
المالية النيابية تكشف عن وجود توجهين حول الموازنة العامة للعام الحالي 2020
التالي
ترامب يهدد بقطع العلاقات مع الصين ولا يريد التحدث مع رئيسها

اترك تعليقاً