العراق

ملخص المؤتمر الاسبوعي لرئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي / 17 نيسان 2018 

 

 

🔵 اطلقنا يوم امس الاثنين عمليات واسعة لملاحقة خلايا وبؤر عصابات داعش الارهابية غربي نينوى وغرب الانبار واعالي الفرات وصولا الى الحدود العراقية السورية في منطقة الجزيرة، وجهودنا متواصلة بهذا الصدد.

🔵 نلاحق الخلايا الارهابية المتبقية “وهي صغيرة” ، ونؤكد أننا لن ندعها تستقر، وقتلنا اغلب من عثرنا عليهم ودمرنا ما خزنوه من سلاح، ولن نسمح لداعش بان يلتقط أنفاسه.

🔵 فككنا الكثير من الخلايا الارهابية الصغيرة في العراق وهي لا تتعدى في كل خلية الاربعة ارهابيين.

🔵 لن يهدأ لنا بال حتى نقضي على داعش ليس في العراق بل في المنطقة ايضا ولن نتوقف عن اي جهد لملاحقة الارهابيين، وملتزمون بهذا دون ان نتورط في اي صراع اقليمي في المنطقة.

🔵 جهودنا مستمرة لمكافحة الفساد لاسترداد المطلوبين ومن سرقوا المال العام ومحاكمتهم.

🔵 من خلال تعاوننا مع الانتربول الدولي اعتقلنا احد اهم المطلوبين وهو متهم باستغلال مليارات الدنانير العراقية على شكل صفقات سلاح قبل 13 سنة وجلبناه مخفورا ليحاكم في العراق.

🔵 رسالتنا الى من سرقوا المال العام باننا سنعتقلهم حتى ولو بعد سنين، واجراءاتنا مستمرة في ملاحقتهم ومصرون على هذا التوجه وهناك اسماء اخرى سنعتقلها .

🔵 اجتمعنا في بغداد بعدد من الوفود العربية والاجنبية فيما يتعلق بمحاربة الفساد ضمن مؤتمر الشبكة العربية للنزاهة والذي تم نقل مقره من تونس الى بغداد إقراراً بدور العراق في مكافحة الفساد وتحقيق مبدأ النزاهة والشفافية وتعزيز الرقابة بما يتعلق بالمال العام وملاحقة الفاسدين.

🔵 اطلقنا هذه الايام 30 % من استحقاقات المقاولين العراقيين بعد ان اطلقنا40 % منها سابقا، وما تبقى هو 30 % وسنصرفها في المرحلة القادمة، وما يهمنا هو ان يعمل المقاولون في العراق ولانريد كسرهم لانهم حلقة اساسية في عملية إعمار العراق ونريد مساندة المقاول العراقي لانه يمد اقتصاد البلد.

🔵 زرنا يوم امس محافظة المثنى وافتتحنا مشاريع اقتصادية واستثمارية مهمة في مجالات النفط والطاقة والكهرباء وزرنا عوائل الشهداء في منازلهم لنؤكد ان هذه الشريحة هي من صنعت النصر واننا لن ننساهم ابدا ونكرّمهم دوما كما استمعنا الى مشاكلهم واحتياجاتهم.

🔵 هناك نواب يجرون بعض الوزراء للاستجواب إنْ لم ينفذوا مطالبهم.

🔵 لدينا خطط ناضجة قبل شهرين لتوزيع الاراضي المخدومة لكننا اوقفنا التوزيع الى ما بعد الانتخابات كي لاتفسر على انها مكسب انتخابي.

🔵 لن نتستر على احد لديه فساد او تجاوز، واي دليل على فاسد سنتخذ اجراءً بحقه ولن نتورع عن محاسبته.

🔵 حرية الصحافة محمية ولم نقم اية دعوى ضد اي صحافي تعرض لنا.

🔵 واجب الاجهزة الامنية هو حماية خصوصية الاحداث والادلة ومكان اي حادث وسرية المعلومات وادعو الى التعاون بين الإعلام والقوات الامنية.

🔵 الفرقة الخاصة هي ليست فرقة رئيس الوزراء بل هي فرقة الدولة العراقية وقدمت ضحايا كبيرة وشارك مقاتلوها باصعب المعارك وهي تحمي بغداد ولدينا ثقة بافرادها وهناك من يريد شخصنة الامور بربطها برئيس الوزراء.

🔵 لا توجد اية وثيقة خاصة بالعفو عن اشخاص معينين وهناك لغط بهذا الشأن، ولا علاقة لرئيس الوزراء بهذا الامر.

🔵 مجلس النواب “ولاجل الانتخابات” وضع نصا لا يمكن تطبيقه وهو اعادة المفسوخة عقودهم مع عدم وجود تخصيصات في الموازنة.

🔵 الحكومة لا تستطيع اضافة تخصيصات مالية للمفسوخة عقودهم ومجلس النواب ادعى ان الحكومة هي من قالت انها ستضع التخصيصات وهذا كذب صريح استخدموه لاجل الانتخابات.

🔵 الحكومة تعمل على معالجة موضوع المفسوخة عقودهم ومراجعة كل قوائم اسمائهم ومراجعة خلفيتهم واسباب تركهم الخدمة وبعدها ستناقش ايجاد التخصيصات المالية لهم.

🔵 افضل طريقة لتكوين الحكومة في الانتخابات المقبلة هي ان يصوت العراقيون ويختارون ، ومن يختارونه هو من سيكون، ونحن نميل الى ان يعطي العراقي صوته لجهة يثق بها لكي تستطيع التقدم والنهوض بالبلد.

🔵 المواطن هو من يقرر، ونحن لسنا مع المحاصصة، “ولن اكون جزءا من حكومة توافقية مع المحاصصة”.

السابق
العبادي : ستفاجأون بالاطاحة بأسماء جديدة من الفاسدين
التالي
قرارات مهمة اتخذها مجلس الوزراء اليوم

اترك تعليقاً