العراق

مواطنون يحرقون صور مرشحين “تجاوزا” على صورة الشهداء والمضحيّن

يزدحم الشارع العراقي بصور مرشحي الانتخابات البرلمانية، تم نصبها محل صور شهداء الحشد والقوات العراقية ووضع صور الشهداء على الارض، في حين قام البعض الآخر بوضع دعاياتهم الانتخابية فوق صور الشهداء، ما أثارَ سخط الموطنين الذي يعتبرون الشهداء قيمة روحية، ووطنية لا يسمح بالتجاوز عليها، الأمر الذي دفع ناشطون في التواصل الاجتماعي على إطلاقِ هاشتاغات في موقع التدوينات المُصَغّر تويتر، تحت شعار “#حملة_محاسبة_أستبدال_صور_الشهداء_بالمرشحين”، وآخر باسم “#شهداءـ العراق ـ خط ـ احمر”.
و كتب الناشطون على جدران صفحاتهم، تدوينات ناقِدة لرَفع صور الشهداء ووضع صور المرشحين.
وكتب ليث الشمري على صفحتهِ في فيسبوك: “سيقوم المرشحون برفع صور الشهداء ووضع صورهم، ونحن بدورنا يجب أن نقوم بحملة حرق كل ملصق دعائي، لأننا يجب أن نحافظ على صور شهدائنا كَرَدِ جميل”.
ودون باسم الشمري أيضا ” من يفرحه هذا المشهد، صور الشهداء الذين روت دمائهم ارض العراق وصانت كرامتنا تنزّل ويسدل على حقبتهم الستار لترتفع صور المرشحين وجاني الثمار بكل وقاحة”.
وكرد فعل سريع، على إنزال صورة “شهيد” ووضع صورة أحد المرشحين، قام مواطنون بإنزال صورة المرشح ورميها على الأرض، وحرقها”.
ويبدو ان مرشحي الانتخابات ينقصهم الذوق العام والثقافة الانتخابية، والوعي البيئي، ما يجعل من العملية الانتخابية كارثة بيئية تحل بالمجتمع العراقي، بسبب ترك آلاف اليافطات الورقية والبلاستيكية مهملة في الشوارع بعد انتهاء موسم الانتخابات.

السابق
السيد رشيد الحسيني … انتخبوا المسيحي المؤتمن اشرف من شيعي فاسد
التالي
دولة خليجية قامت بشراء بطاقات انتخابية في الاحياء الشيعية

اترك تعليقاً