العراق

هذا ما اتفق عليه الفتح مع الصدر

قال مصدر سياسي مطلع ،اليوم السبت، إن اجتماعات جرت في النجف بين ممثلين عن تحالف الفتح وزعيم التيار الصدري، تناولت حسم اسم المرشح لمنصب رئيس الوزراء مع اقتراب موعد انتخاب رئيس الجمهورية، الذي يتوجب عليه تكليف مرشح الكتلة النيابية الأكثر عدداً بتشكيل الحكومة.

وأكد المصدر في تصريح صحفي أن “اتفاقاً جرى على عدم ترشيح كل من سائرون والفتح أي شخصية لمنصب رئيس الوزراء”، لافتاً إلى أن “عادل عبد المهدي ما زال المرشح الأبرز للمنصب حتى الآن، إلا أن الخلافات التي تعصف داخل حزب الدعوة، ما زالت تعرقل اعلان الأحزاب الشيعية لمرشحها”.

وأشار المصدر إلى أن “اجتماعات تحالف الإصلاح والإعمار الذي يضم: سائرون والنصر والحكمة والوطنية، اتفقت على أنه في حال فشلت المفاوضات في شأن عبد المهدي، فإنها لن تدعم أي شخصية انشقت عن تحالفاتها الأصلية، في إشارة إلى مستشار الأمن الوطني فالح الفياض الذي انشق عن النصر وانضم إلى الفتح، علماً أن الفتح أيضاً دعم هذا التوجه”.

هذا واعلن النائب عن تحالف الفتح حنين القدو في وقت سابق عن وجود اتفاق بين كل من تحالفه وسائرون على ترشيح عادل عبد المهدي لمنصب رئاسة الوزراء.

السابق
واشنطن تغلق قنصليتها في البصرة وتحذر من السفر للعراق
التالي
الحكيم يتلقى تمويل من الخليج

اترك تعليقاً