اخترنا لكم

هذا ما سيحدث بين النصر والقانون

رجح عضو بائتلاف دولة القانون، إمكانية “الالتحام” مع ائتلاف النصر والدخول تحت مظلة تحالف البناء لتشكيل الكتلة الأكبر واختيار الكابينة الوزارية المقبلة، فيما اتهم “شخصيات مقربة” من رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي بالدفع باتجاه عدم عودة الأخير إلى حزب الدعوة الإسلامية.

وقال عضو الائتلاف سعد المطلبي في حديث لقناة “الاتجاه” الفضائية، إنه “لا يوجد مانع أو ضرر من اندماج ائتلاف النصر مع دولة القانون، بل على العكس من ذلك”، لافتا إلى أن “الاجتماع الأخير لقيادات وشورى حزب الدعوة كان يهدف للعودة إلى الاتفاق المبرم قبل الانتخابات والذي يقضي باندماجهما”.

وأضاف المطلبي أن “قوة دولة القانون والنصر هي بعدم تفككهما والتحامها مرة أخرى، لان القئمتين ستشكلان الكتلة الأكبر التي ستختار الكابينة الوزارية”، مشيرا إلى أن “الائتلافين في اندماجهما فإنهما سيتجهان للتحالف مع البناء”.

وتابع أن “بعض الشخصيات القريبة من العبادي كانت تعتقد بعد وجود حاجة للعودة إلى حزب الدعوة مرة أخرى بناء على مطالبات كتل سياسية أخرى”.

السابق
ائتلاف العبادي يرفض ترشيح عادل عبد المهدي لرئاسة الوزراء
التالي
بيان للبارزاني بشأن منصب رئاسة الجمهورية

اترك تعليقاً