اخترنا لكم

هذا هو مصير عوائل داعش في قضاء الكرمة

أعلن مستشار هيئة الحشد الشعبي في رئاسة الوزراء سعدون الخنفر، اليوم الأحد، عن رفض شيوخ ووجهاء قضاء الكرمة اي صيغة عشائرية للسماح لأسر “داعش” الدخول الى القضاء، مؤكدا أنهم توعدوا بمحاسبة كل جهة تسهل عملية دخولهم.
وقال الخنفر في تصريح صحفي، إن “شيوخ ووجهاء قضاء الكرمة شرقي مدينة الفلوجة، عقدوا اجتماعا لهم في منطقة الشهابي بحضور قائد عمليات شرق الانبار اللواء الركن سعد حربية وعدد من القيادات الامنية ومسؤولين وشخصيات دينية، مؤكدين رفضهم اي صيغة عشائرية تسمح لأسر مجرمي داعش من الدخول الى المناطق المحررة تحت اي ذريعة كانت ومحاسبة كل جهة تحاول تسهيل عملية دخولهم”.
وأضاف ان “بعض اسر داعش وبمساعدة ضعاف النفوس قاموا بعملية قسم باليمين امام قضاة التحقيق لتبرئة ذويهم الذين قتلوا من قبل القوات الامنية وتحويلهم الى شهداء في خطوة تهدف الى اسقاط كافة التهم عنهم”.
وتابع الخنفر، أن “لجنة مشتركة من القوات الامنية وشيوخ ووجهاء العشائر ستقوم بالتحري عن كافة الاسماء التي دخلت الى القضاء وإحالة كل من تسلل الى القضاء الى المحاكم المختصة”، موضحا ان “التحقيق سيشمل الذين حصلوا على قصاصة امنية من بعض الجهات وإحالتهم الى الاجهزة الامنية”.

السابق
الكشف عن محاولة اغتيال لأردوغان باليونان
التالي
هذه هي الأموال المجمدة التي استردها العراق الى خزينته

اترك تعليقاً