العراق

هذه هي حقيقة “التفجيرات المفتعلة” في بغداد

قال عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد سعد المطلبي لـ”بغداد اليوم”، إن “ما ذكره وزير الداخلية قاسم الأعرجي عن التفجيرات المفتعلة صحيح، ولدينا علم بذلك، لكننا نستغرب ذكرها من قبل الاعرجي فمثل تلك الأمور يجب عدم الكشف عنها”.

وأضاف المطلبي، أن “ضمن عملية اختراق تنظيم داعش، تمكنت القوات الاستخباراية من إدخال شخص ضمن تنظيمات داعش، والوصول إلى المعلومات الدقيقة، وكان هذا الشخص يعطي لنا المعلومات عن العجلات المفخخة، فكانت تصل المفخخة، فيتم تسليمها إلى القوات الأمنية، ثم تفجر السيارة تحت السيطرة، بعد إفراغ المنطقة من المدنيين، ثم تعلن في وسائل الإعلام عن انفجار مفخخة وتعطي أرقام لخسائر بشرية غير موجودة”.

وأوضح، أن “القوات الاستخباراية اخترقت صفوف تنظيم داعش منذ سنة 2015، لكن عدم اكتشاف بعض التفجيرات في بغداد، هو أن داعش ليس تنظيم واحد، وإنما عدة تنظيمات وبعض العمليات كتفجير الكرادة تم التخطيط له وقدوم بالسيارة من خارج بغداد”.
وتابع المطلبي، بحسب المعلومات المتوافرة لديه أن “هناك أربعة تفجيرات مفتعلة في العاصمة، وكانت تلك التفجيرات لو حصلت شديدة وسوف تعطي مئات الشهداء والجرحى، فاحد تلك الأهداف كانت مدرسة في منطقة الحرية، والأخرى هدف السيارة المفخخة جامعة في منطقة الإسكان”.

 

السابق
الشهر القادم بداية فضح اسماء اكثر من 45 أسم مسؤول كبير من حيتان الفساد
التالي
ايجاد مخرج للازمة بين بغداد واربيل

اترك تعليقاً