العراق

هكذا ضيع مسعود البارزاني على حزبه فرصة الفوز برئاسة الجمهورية

كشف مصدر سياسي ،اليوم الاربعاء، الأسباب التي أدت إلى خسارة فؤاد حسين مرشح الحزب الديمقراطي الكردستاني لمنصب رئيس جمهورية العراق.

وقال المصدر الذي فضل طلب عدم ذكر اسمه في تصريح صحفي  إن “اصرار رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود البارزاني على ترشيح فؤاد لمنصب رئيس الجمهورية، كان السبب وراء خسارة الحزب للمنصب المهم”.

واضاف أن “البارزاني أصر وبقوة على إبقاء فؤاد حسين مرشحا لمنصب رئيس الجمهورية، ورفض استبداله بمرشح آخر بطلب من الكتل الشيعية الكبيرة، لأنه لم يكن مشجعا على الرغم من أنه شيعي كردي فيلي”.

وفي التفاصيل، أكد المصدر أن “الكتل الشيعية طالبت البارزاني باستبدال فؤاد حسين بالقيادي في الحزب فاضل ميراني، لكنه رفض، ثم قالوا له إنهم مع ترشيح وزير المالية السابق هويشار زيباري، لكنه أبدى إصرارا على مرشحه فؤاد حسين”.

ولفت إلى أن “تعنت مسعود البارزاني وإصراره على ترشيح سكرتيره فؤاد حسين لرئاسة جهورية العراق، ضيع منه فرصة تاريخية للحصول على المنصب المهم الذي احتفظ به غريمه السياسي الاتحاد الوطني الكردستاني مجددا”.ا

السابق
سفارة العراق في واشنطن تتسلم وثائق سرية عن داعش
التالي
تزوير كبير لصالح الأحزاب الحاكمة في كردستان

اترك تعليقاً