العراق

هل تعود البيشمركة إلى مناطق الصراع؟

تثير الحوارات السياسية والاجتماعات العسكرية المشتركة بين الجيش العراقي  و”البيشمركة”، وسط ترقب لعودة القوات الكردية، إلى مناطق الصراع، منها محافظة كركوك، بعدما بدأ الجيش العراقي ببحث الملف مع وزارة “البيشمركة”، وسط تحذيرات من مساومات سياسية.

 

وبدأت قيادات الجيش العراقي، أخيراً، بعقد اجتماعات مع قادة “البيشمركة”، للتوصل إلى صيغة توافقية بشأن هذا الملف، وذلك بعد أيام من مباحثات سياسية أجراها مسؤولون أكراد في بغداد مع الحكومة العراقية.

 

وقال ضابط في قيادة العمليات المشتركة، لصحيفة “العربي الجديد”  إنّ “الملف دخل إطار المباحثات المشتركة، بغية التوصل إلى تفاهمات بشأن حماية مناطق المختلف عليها بين بغداد وأربيل“.

 

وأكّد أنّ “الملف الأمني في تلك المناطق غير مستقر، وهناك حاجة إلى وضع خطط استراتيجية ناجحة لضبطها” مبينا أنّ “الكرد يريدون اتفاقاً موقعاً للعودة لتلك المناطق، بنسبة معينة “.

 

واوضح أنّ “القرار لا يمكن أن يصدر من الجهة العسكرية فقط، من دون إطلاع الحكومة، فالقرار سياسي أكثر مما هو عسكري”، مشيراً إلى أنّ “هناك اجتماعات مقبلة بين الطرفين، وأنّ التقرير النهائي سيعرض على رئيس الحكومة لاتخاذ قراره“.

السابق
دوريات امريكية تزيد المخاوف وعبد المهدي يخشى التحرش!
التالي
ما حقيقة “شراء ذمم نواب” لمنع إخراج القوات الأجنبية؟

اترك تعليقاً