العراق

وول ستريت جورنال :العبادي باق في منصبه بعد انتخابات أيار … ولن يستطيع احد التفوق عليه

توقعت صحيفة “وول ستريت جورنال” في تقرير لها نشرته يوم الجمعة، بقاء رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في منصبه بعد الانتخابات القادمة، فيما أشارت الى أن تحالفات ما بعد أيار، هي من سيقرر شكل الحكومة المقبلة.
وقال الصحيفة في تقريرها، إن الفصائل “الشيعية الموالية لإيران، مستوحاة من حزب الله، تعمل أيضًا كأحزاب سياسية. وكما هو الحال مع حزب الله، فإن قدرتهم على ممارسة السلطة السياسية داخل حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي وخارجها مستمدة من أسلحتهم، وهي مرتبطة ارتباطًا فضفاضًا بمجموع الأصوات التي سيحصلون عليها في انتخابات 12 مايو”.
وأضافت، أن “تعدد القوى السياسية وتأثير إيران وتجزؤ النظام البرلماني العراقي يعني أن مساومات ما بعد الانتخابات هي ما ستحدد مسار الدولة بدلًا من الانتخابات نفسها”.
ونقلت الصحيفة عن فنار حداد، وهو متخصص في السياسة العراقية في جامعة سنغافورة الوطنية: “لن يتغير شيء جذريًا في كيفية حكم العراق”.
وأضاف حداد: “من المحتمل أن تسفر الانتخابات عن حكومة ائتلافية أخرى برئاسة العبادي”
واختتم حداد قائلًا: “لا توجد معارضة متماسكة يمكنها أن تتفوق عليه بسهولة”.

السابق
الكرد يطلبون “وساطة” المرجعيات الدينية في النجف لحل المشاكل مع بغداد
التالي
القوى الكردستانية تتخلى عن نسبة 17% في الموازنة : هذا كل ما نريده

اترك تعليقاً